You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • المدخل: تقييس  السلوك البوليسي  

    المعادل بالفارسیة:استاندارد سازی رفتار پلیس

    المعادل بالانجليزيّة:  behavior standardization

    التعریف: تقييس السلوك ، أي تعیین اُسس وقواعد السلوك المحددة للمنتسبين ، بهدف تحديد سلوكياتهم الصحيحة وتقليص السلوكيات غیر السویة وهو يبین التصرف المبدئي والمطابق للمقاييس‌ المحددة (1).

    النص:

    نظراً لنوع مهمات المؤسسة البوليسية وتوقعات الناس من هذه القوات لقيامها بالنشاط المطلوب والبعيد عن الخطأ ، فالسلوكيات الخارجة عن  قواعد منتسبی الشرطة خلال انجاز الواجبات المكلفين بها وخاصة في المجالات التنفيذية ، تفرض نفقات باهضة على على هذه المؤسسة(2). ويعتقد بعض المراقبين ان السلوك غیر السویّ لعناصر الشرطة خاصة في المراتب التنفيذية، سببه الخصوصيات الذاتية والتربوية والعائلية لمنتسبي تلك المؤسسة وفقدان مقاييس السلوك فيها ؛ الامر الذي يجعلنا نشاهد  سلوكيات و تخلفات عدد قليل من هؤلاء المنتسبين . وهذا الامر يجعل  اعداد مقاييس ومثل سلوكية مناسبة ضرورة لا بد منها ؛ للحصول على سلوكيات مقبولة من قبل منتسبي الشرطة  (3).

     ونظرا للاسباب المذكورة، فقد أقامت قوی الامن الداخلي في الجمهورية الاسلامية ورشات تعليمية وأعدت افلاما ومَلازم بروشورات  وبادرت الى تعليم منتسبيها ووضع مقاييس لسلوكياتهم. لقد ظهرت الحاجة الى  ضرورة تقييس سلوكيات منتسبي الشرطة بعد عرض نتائج استطلاع تم بناء على اتصالات المواطنين مع الهاتف رقم 197، والذي اظهر وجود سببين لحالات عدم الرضا لدى المواطنين، وهما عدم الارتياح من سلوكيات الشرطة وعدم الاحساس بمسئولية قوات الشرطة .

    والهدف من تقييس سلوكيات المؤسسة البوليسية، اعادة النظر في تلك السلوكيات وتقييسها ، والفكرة الاصلية لاعادة النظر هذه انه يحق لكل فرد توقع الحد الادنی في السلوكيات لدى كل فرد من افراد المؤسسة البوليسية.وطبقا للاحصائيات فان تلك الجهود حققت حتى الآن نجاحا ملحوظا في مجال كسب رضا المواطنين بصورة محسوسة(4).

    وبالرغم من وجود فوائد عديدة لتقييس السلوكيات بالنسبة للمؤسسة البوليسية ، فانه كانت هناك آثار سلبية ايضا لهذه العملية . وعلى سبيل المثال، فقد اظهرت نتائج افرزتها بعض الدراسات ان تقييس السلوكيات كان له تاثیر بنيوي سلبي على الابداع. فقد اثرت تغيیرات تقييس السلوكيات في (الاستخدام والتعليم والادوارالوظيفية المرسومة والقوانین والمقررات والاساليب والمناهج) وهو ما ادى الى تقييس المعطيات، والنتائج وقد اسهم هذا التقييس بصورة مباشرة وغير مباشرة في خفض مستوى الابداع .ويوصي الخبراء من اجل احتواء التعارض بین التقييس والابداع ؛ ملاحظة ان قوى الامن الداخلي عليها ان توائم بين التقييس والابداع في القيام بواجباتها، وعليها ان تستفيد من تقييس سلوكيات الشرطة وابداع منتسبيها معا ،عبر تحويل الوظائف المحددة والمُقَيسَة الى تشكيلات المنتسبين سواء المنظمة وشبه المنظمة بالتزامن مع عمليات تقييس سلوكيات وابداعات هؤلاء المنتسبين  (5).

    کلمات دليلية:

     تقييس السلوكيات ، الاساليب والمناهج ، البوليس، قواعد السلوك.

    المصادر:

    1-   کاظمی، حسن، آیین نامه انضباطی و تأثیر آن بر استانداردسازی و تعالی رفتار کارکنان ناجا، فصلیة العلم الشرطی فی محافظة ایلام ، السنة الاولی، العدد4، شتاء عام 1391؛ ص 17.

    2-   کاظمی، حسن، آیین نامه انضباطی و تأثیر آن بر استانداردسازی و تعالی رفتار کارکنان ناجا، نفسه.

    3-   سیدتاج‌الدین، علی، شیوه‌های بهبود رفتار کارکنان ناجا، طهران، مطبعة معاونیة التعلیم فی قوی الامن الداخلی ،عام 1388؛ ص 12.

    4-   صادقی مال‌امیری، منصور، بررسی تأثیر استانداردسازی رفتار روی خلاقیت،فصلیة المنابع البشریة لقوی الامن الداخلی ، العدد30، الدورة السابعة، شتاء عام 1391؛ ص 9.

    5-   ملتقی تقییس سلوکیات الشرطة،نقلاً عن موقع الیونیسف فی ایران  : html.3725http://www.unicef.org/iran/fa/children_youth_

     

     

رأيك