You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • العنوان بالفارسیّة: بازرسی بدنی                                                 

    المعادل بالعربیّة: تفتيش بدني

    1-المعادل بالانجليزيّة: body search

    2- التعريف:  التفتيش البدني هو عبارة عن تفتيش الملابس واعضاء بدن المتهم بهدف الكشف عن السلاح اوأية وثيقة لاثبات الجرم. (1)

    النص

    التفتيش البدني هو من بين الاجراءات التي ينفذها ضباط التفتيش بعد اعتقال المتهم ، والتفتيش البدني هو عبارة عن عملية البحث في ملابس وبدن المتهم بارتكاب الجريمة والوسائل التي يحملها معه وذلك بهدف الكشف عن الاسلحة و الآلات والادوات الخاصة بارتكاب الجريمة . والتفتيش البدني يتم باسلوبين : 1- التفتيش البدني التمهيدي او الاولي؛ 2- التفتيش البدني الكامل او النهائي.

    القوانين الجارية والتعليمات واساليب القضاء لم تفصح عن الوضع الحقوقي للتفتيش البدني والمادتين18و22 من (قانون المحاكمات للمحاكم العامة ومحاكم الثورة) الخاصة بالشئون الجزائية اشترطت قيام ضباط التفتيش بوظائفهم بإذن القضاء(2)، لذلك فان اية عملية تفتيش بدني للافراد ما عدا موارد الجرم المشهود، يجب ان تتم بإذن المسئول القضائي.(3)

    واتخاذ القرار بشأن التفتيش البدني هو من صلاحية القضاة ولا يتمكن رجال الشرطة من المبادرة دائماً الى القيام بالتفتيش البدني للاشخاص الا في حالات الجرم المشهود او الموارد الخاصة التي نص عليها القانون. (4)

    ولذلك اذا كانت الجريمة من الجرائم المشهودة ، يحق لضباط العدلية تفتيش المتهم واذا كان الجرم غیر مشهود، فان المحقق العدلي يتمكن من القيام بعملية التفتيش بنفسه او أن يأمر بالتفتيش البدني للمتهم . واذا كان الغرض من التفتيش البدني هو الحصول على شيء معین، فالافضل للقاضي ان يوجب قبلها على المتهم عرض ذلك الشيء . ومن البدیهي انه في التفتيش البدني يجب الالتزام التام بموازین العفاف والحیاء في عملية التفتيش . وتفتيش المرأة يجب ان يتم بواسطة امرأة والتفتيش البدني للرجل يجب ان يتم بواسطة الرجل ، الا في الظروف الاستثنائية التي لا يمكن توفير ذلك او خشية ان يؤدي التأخیر غير المعهود في امحاء آثار الجرم .(5)

    کلمات دليلية

    التفتيش البدني، تفتیش الملابس، تفتیش اعضاء البدن، وثيقة الجرم، الوسائل الخاصة بالمتهم، ارتکاب الجرم.

         

     

     

رأيك