You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • العنوان: تفتيش المنطقة المؤمّنة

    المعادل الفارسي: بررسي حوزه استحفاظي

    المعادل الانجليزي:  Check jurisdiction 

    التعريف:

    فحص المنطقة المؤمّنة عبارة عن البحث في المنطقة المناطة بالوحدة الأمنية المسؤولة. مع التأكيد على تحديد تأثيرات ظروف المنطقة و الاجواء و الارض على العمليات العسكرية للشرطة.

    النص:

    عمليات قوات الشرطة هي جميع الفعاليات التي تنفذها الوحدات المرتبطة بالقيادة لغرض شن العمليات القانونية المفوضة تحت عنوان إرساء النظم و الأمان و الاستقرار العام و الفردي و حماية مكتسبات الثورة الإسلامية. يجب أن تكون هذه العمليات على الأرض و في المنطقة التي أنيطت حمايتها بالوحدة العسكرية المعنية.

    مع اجراء هذا التفتيش فإنّ قوة الشرطة تلعب هذه اللعبة في ملعبها الذي تعرفه جيداً و تعرف تأثيرات البيئة الأرضية و تغيرات الطقس على قواتها و فعاليات الجهة المهددة. تفتيش المنطقة المؤمّنة يعني تمشيط المنطقة على كل صعيد٬ حيث يشمل جميع الأشياء المهمة من وجهة النظر الأمنية الموجودة في خريطة المنطقة٬ و في هذا التفتيش فإنّ المياه و الأجواء و تغيرات الطقس من الأسباب المهمة و المؤثرة في المنطقة و التي تحظى بالأولوية في الدراسة و التفتيش و التعرف و المنطقة المؤمّنة هي داخل حدود دولة الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي أنيطت بقوات الشرطة لتطبيق قوانين الشرطة الجمهورية الإسلامية الإيرانية. في تعريف آخر  للمنطقة المؤمّنة هي المنطقة المناطة بقوات الشرطة على أساس التقسيمات المدنية في هذه المنطقة.

    قوات الشرطة قادرة على تنفيذ العمليات المناطة بها. تكمن أهمية تعيين المنطقة المؤمّنة في قوة الشرطة في أنّه على صعيد البلاد هناك تقسيم عام للواجبات بحسب الظروف الجغرافية و الاجتماعية٬ و أنّ المسؤولية الأمنية لكل منطقة تناط بوحدة شرطة مناسبة لتتمكن هذه الوحدة من إنجاز عمليتها بنجاح في أقل فترة زمنية و تلبي طلبات المواطنين.

    و تتمثل اهمية تعيين المنطقة المؤمّنة في أنّه بدون وجود منطقة معينة لإعمال كل وحدة قيادتها على تلك المنطقة٬ فسوف تتداخل المسؤوليات و تتعرقل الشؤون الداخلية للدول. في الوقت نفسه٬ فإنّ كل قائد أمني يفرض حاكميته على المنطقة القضائية المناطة بالوحدة الأمنية و التي غالباً ما تتطابق مع التقسيم الإداري للبلاد. و بصورة عامة٬ فإنّ تفتيش المنطقة المؤمّنة للقيادة الأمنية تشمل جوانب تفصيلية و و جوانب تكتيكية أو عملياتية. يشمل الجانب التفصيلي للمنطقة المؤمنة للقيادة العسكريه جميع الأمور التي يمكن مشاهدتها بالعين المجردة بسهولة عند الاستقرار في المنطقة. و هذا الجانب عبارة عن المرتفعات و المنحدرات و الشجر و نوع الأرض و المساحات الخضراء و الحواجز الاصطناعية.

    من وجهة نظر أمنية فإنّ التكتيك يجب أن يكون مطابقاً للعمليات الأمنية التي يجب أن تكون على اسس و قواعد منهجية و مقرونة بالخرائط و الخطط المناسبة للوصول الى الأهداف التنظيمية. و الجوانب التكتيكية للمنطقة المؤمنة هي: مستوى المشاهدة و الرمي و الاختفاء و التغطية و الموانع و الأدوات الحساسة و الممرات.

    و العوامل المؤثرة في تعيين الادوات الحساسة للمنطقة المؤمّنة في الوحدة الأمنية هي مستوى الوحدة الأمنية٬ و طبيعة الوحدة الأمنية٬ و مأمورية الوحدة٬ و المناطق المجاورة للوحدة.

    من أشكال تهيئة التفتيش من المنطقة المؤمّنة هي أن تكون في المستوى القيادي العسكري للمحافظات و بصورة مدونة ، و يجب أن يوضّح ضابط الاستخبارات هذه الاضبارة  بشكل شفوي و عند المستويات الأدنى أيضاً، يكون الإعداد بصورة مدونة و التوضيح يكون بشكل شفوي.

    يجب إعادة النظر في تفتيش المنطقة المؤمّنة حسب الخطوات المحددة من القيادة  و المنطقة الجديدة المناطة و استلام معلومات اضافية و أدق من المنطقة المؤمّنة و ان تكون مطابقة لآخر تحديث ممكن.

    كأي وثيقة أخرى في القوات المسلحة ٬ تتألف استمارة التفتيش للمنطقة المؤمّنة من ثلاثة أقسام: المقدمة و النص و الختام، و المؤشرات في تفتيش منطقة العمليات هي عبارة عن: المطلوب و الملاحظات المحددة و الملخص العام للمنطقة المؤمّنة و الجوانب العملياتية في المنطقة المؤمّنة و تأثيرات خصائص المنطقة المؤمّنةو

     في المؤشر المذكور يتم بصورة كاملة شرح حدود المنطقة المؤمنة، وبشكل وضح يمكن تقديم هذه المنطقة من الشمال و الجنوب و الشرق و الغرب.

    في مؤشر الملخص العام للمنطقة المؤمّنة تُقَدم الجوانب الكاملة المفصلة و الموضّحة.

    في مؤشر الجوانب العملياتية للمنطقة المؤمّنة تتم معالجة مستوى المشاهدة و الرماية و الاختفاء و التغطية و الموانع و الأدوات الحساسة و الاجرائية و الممرات في المنطقة المؤمّنة.

     في مؤشر خصائص المنطقة المؤمّنة يشار إلى تأثيرات الجوانب التفصيلية على الجوانب الاجرائية للمنطقة المؤمّنة. و في النهايه فإنّ تفتيش المنطقة المؤمّنة يكون الأساس في إعداد تقييم استخباري للمنطقة المؤمّنة و اهميتها٬ في أنّه إذا لم يكن هناك تفتيش للمنطقة المؤمّنة لا يمكن تقديم تقييم استخباري لها (2).

     

    الكلمات المفتاحية: التفتيش٬ المنطقة المؤمّنة، وحدة السيطرة.

     

    المصادر:

    1 الكراسة المختصرة الدراسية لادارة برمجة المعلومات، دافوس.

    2- طرح ریزی نهائی دراطلاعات فرماندهی انتظامی، مرکز باوا للأبحاث التطبيقية٬ ،  2014 م، ص 194

رأيك