You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  •  

    العنوان بالعربیة: الوقاية الأولى

    العنوان بالفارسیة :پیشگیری اولیه

     العنوان بالإنجليزية: Primary Prevention

     التعريف: الوقاية الأولى هي الحفاظ على الأشخاص من خوض الصراع مع كافة مجالات ارتكاب الجريمة. علماً أنه يتم تصنيف هذه القضية ضمن التنمية الاجتماعية. (ريجيان أصلي، 2004: 49)

    النص

    تقسم الوقاية من الجريمة وفقاً لتصنيف كابلان إلى ثلاثة أنواع هي الوقاية الأولى، والوقاية الثانية (تتعلق بما حدث سابقاً) والثالثة (تتعلق بما يحدث لاحقاً). (بيات وزملاؤه، 2008: 25) الوقاية الأولى تعني إبعاد الأفراد من طريق الصراع مع كافة مجالات ارتكاب الجريمة. بعبارة أخرى، الوقاية الأولى هي منهجية عامة تتمحور حول المجالات المولدة للجريمة ومحيطها بغية تحسين ظروف الحياة. (زركري، 2011: 71) يتركز هدف الوقاية الأولى على تهذيب المجتمع والمسير باتجاه مجتمع خال من الجريمة وكذلك الحؤول دون افتعال المشاكل وتبلورها. (خلفي، 2009: 25)

    لو وزعنا أفراد المجتمع على الدوائر المتحدة المركز كما في الشكل أدناه، فإن المنطقة التي تغطيها الوقاية الأولى ستضم جميع الأفراد المنضوين تحت الدوائر الثلاث (كل المجتمع).

    الدائرة رقم 1 وهي الدائرة الصغرى: المستوى الذي تغطيه الوقاية الثالثة

    الدائرة رقم 2 وهي جمع الدائرتين الصغرى والوسطى 1 و2: المستوى الذي تغطيه الوقاية الثانية

    الدائرة رقم 3- جمع الدوائر الثلاث الصغرى والوسطى والكبرى 1 و2 و3: المستوى الذي تغطيه الوقاية الأولى

    تشمل الوقاية بمرحلتها الأولى جملة من الإجراءات والسياسات والبرامج التي تتطلع إلى تغيير ومراقبة ظروف المحيط المادية والاجتماعية لولادة الجريمة ليتسنى عبر تحسين الظروف الاجتماعية الحؤول دون ارتكاب أفراد المجتمع لأي نوع من الجريمة. تنصب الجهود في هذه المرحلة من الوقاية باتجاه أن لا يميل أفراد المجتمع نحو ارتكاب الجريمة، ويكون الهدف تحسين ظروف الحياة لئلا ينشغل الأفراد بالإجرام وفي نفس الوقت إنتاج القيم التي ترسخ العلاقات السليمة. المجتمع كوحدة عامة تشمل الإجراءات إضافة إلى العناصر التعليمية - الاجتماعية. إن خفض الفرص الجنائية دون الإشارة إلى المجرم يعد من مستلزمات هذا المستوى من الوقاية. في الواقع أن الوقاية الأولى للجريمة يتم فيها التركيز على واقعة الجريمة أكثر منه على المجرم المحرّض على ارتكابها. (معظمي، 2009: 24) علماً أن البعض يربط الوقاية الأولى بنظرية أسلوب الحياة لهيندل لانغ. (بيات وزملاؤه، 2008: 25)

    وبدل العمل على خفض عوامل الخطر، يمكن للوقاية الأولى أن تتمحور أكثر حول تعزيز عوامل الدعم. يؤكد بعض المحققين أن اعتماد عوامل الدعم وعامل المرونة التي يتمتع بها الأطفال إزاء تقليص عوامل المخاطرة التي تستغل المشاكل والثغرات، سيعد منهجية أكثر إيجابية وجاذبية للمجتمع. (نيكوكار، 2015: 89) وبالطبع فإن الوقاية الأولى تتمحور على علل الجريمة (محمد نسل، 2012: 311)

    يمكن في إطار التعاليم الدينية تحقيق الوقاية من النوع الأول وذلك عبر توظيف العقائد الفردية على مستوى الأفراد وكذلك الأخلاقيات الاجتماعية الوقائية على مستوى المجتمع. (نوروزي وزملاؤه، 2011: 39)

    أوصى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع لمنظمة الأمم المتحدة في البند 1 القسم د من قراره المرقم 9/1995 كافة الدول الأعضاء بالعمل بمبدأ الوقاية الأولى من خلال الخطوات التالية:

    ·         نشر إجراءات الوقاية الوضعية، مثل جعل الهدف أصعب وتقليص الفرص؛

    ·         التنمية الرفاهية والسلامة ومكافحة كافة أشكال الحرمان الاجتماعي؛

    ·         النهوض بالقيم الاجتماعية واحترام حقوق الإنسان الأساسية؛

    ·         توسيع نطاق المسؤوليات المدنية ومناهج الوساطة الاجتماعية؛

    ·         تطابق أساليب العمل بين الشرطة وبين المحاكم. (نقلاً عن محمد نسل، 2014: ص 57)

    تتمثل ميزة الوقاية الأولى في كتابة التدابير العامة، وفي مقابل هذه الميزة التكاليف الباهظة التي يتطلبها تنفيذ تلك التدابير وصعوبة تقييمها. لكنه في كل حال يبقى عامة أفراد المجتمع هم المعنيون بهذا النوع من الوقاية.

    الكلمات الدلالية

    الوقاية، الوقاية الأولى، عامة المجتمع.

    المصادر

    1. بیات، بهرام وهمکاران (1387)، پیشگیری از جرم با تکیه بر رویکرد اجتماع‌محور (پیشگیری اجتماعی از جرم)، المعاونیة  الاجتماعیة في قوی الامن الداخلي ، الادارة العامة .

    2. جزینی، علیرضا و جهانتاب، محمد (1395)، پیشگیری مشارکتی، طهران: جامعة الشرطة.

    3. خلفی، مسلم (1388)، مبانی حقوقی پیشگیری از جرم، قم: منشورات :نورالسجاد.

    4. رایجیان اصلی، مهرداد (1383)، «رهیافتی به بنیادهای نظری پیشگیری از جرم»، مجلة العدلیة، العدد 48-49.

    5. زر گری، سید مهدی (1390)، الوقایة من الجرم ، طهران:منشورات: نگاه بینه.

    6. محمدنسل، غلامرضا (1391)،الشرطة والوقایة من الجرم ، طهران: منشورات: میزان.

    7. محمدنسل، غلامرضا (1393)، کلیات الوقایة من الجرم ، طهران: منشورات: میزان.

    8. معظمی، شهلا (1388)، بزهکاری کودکان و نوجوانان، طهران: منشورات :دادگستر.

    9. نوروزی، بهرام و همکاران(1390) پیشگیری از جرم از نظریه تا عمل، طهران: مکتب ابحاث شرطة الوقایة من الجرم .

    10. نیکوکار، حمیدرضا (1394)، موسوعة اکسفورد للوقایة من الجرم، طهران:منشورات : میزان.

    المزيد من المصادر

    1. بونی. اس.فیشرواستونوپی. لب. (1393)،موسوعة علم ضحایا الاجرام والوقایة من الجرم ، طاقم المترجمین تحت اشراف السید علی حسین نجفی ابرندآبادی، طهران: منشورات میزان.

    2. دونالدجی (1388)،نظریات الاجرام، ترجمة: صغرا ابراهیمی قوام، طهران: منشورات جامعة الشرطة.

    3. دیوید اچ بایلی (1389)، شرطة المستقبل، المترجم :علی محرابی و مجید نعیم یاوری، یزد:منشورات  شاهنده.

    4. دارابی، جعفر (1384)، نظریات الشخصیة في علم النفس ، الناشر: آیپژ.

     

     

     

     

     

     

رأيك