You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  •  

     العنوان بالعربیة: مفهوم الوقاية من الجريمة

     العنوان بالفارسیة:مفهوم شناسي پیشگیری ازجرم

     العنوان بالإنجليزية: (Concptology Of Prevention)

     التعريف: المراد من مفهوم الوقاية من الجريمة حسب تعاريف منظمة الأمم المتحدة، هو مجموعة الخطوات والاستراتيجيات التي تعتمد بهدف تحجيم خطر ارتكاب الجريمة وتقليص آثارها المضرة على الأشخاص والمجتمع - بما فيها الخوف من الجريمة - وتترك بصماتها على العوامل المولدة للجرائم. (جواد جعفري وسيد زادة ثاني، 2012: 37)

    النص

    شهد العام 1829 كتابة قواعد الوقاية من الجريمة لأول مرة كسياسة أساسية وذلك ضمن قانون شرطة لندن. فعندما صادق المجلس عام 1829 على قانون شرطة العاصمة في إنجلترا، ركز قبل كل شيء على أن يكون الهدف الأساس هو الوقاية من الجريمة، وضرورة أن ينصب جهد الشرطة باتجاه تحقيق هذه النتيجة المهمة. (رجبي بور، 2008: 50) إستمر هذا الوضع على نفس المنوال إلى أوائل عقد السبعينات من القرن الماضي حيث اكتسب موضوع الوقاية من الجريمة بعد هذا التاريخ أهمية أكبر في إجراءات الشرطة. يستشف من مفهوم الوقاية من الجريمة وتعريفه اتجاهان عامّان. فقسم من علماء الجريمة يعتمد المفهوم الواسع لإجراءات الوقاية، فيما قسم آخر ينظر للوقاية من زاوية محدودة وضيقة. ووفقاً لمفهوم الفريق الأول، فإن كل إجراء يفضي إلى خفض معدل الجريمة يكون من العمل الوقائي؛ ولذا فإن أنواع الإجراءات الجزائية وغير الجزائية سواء التي تسبق أو تعقب وقوع الجرمية هي من الوقاية. لكن الوقاية حسب تعريف الفريق الثاني تعني مجموعة الأدوات والسبل التي تعتمدها الحكومة لاحتواء الجريمة - عبر القضاء على العوامل المولدة للجريمة أو تقييدها والإدارة السليمة للعوامل البيئية والاجتماعية - بشكل أفضل. (محمد نسل، 2014: 20 وزركري، 2011: 46)

    في السياق ذاته، وضع علماء الجريمة تعريفين لمفهوم الوقاية من الجريمة.

    ألف. التعريف العام: كل خطوة توضع وتتخذ ضد الجريمة بهدف مواجهتها وتؤدي إلى خفض معدل الجريمة، تعد من الوقاية ضمن التعريف العام. قد تشمل هذه الخطوات الجوانب الجزائية أو غير الجزائية.

    ب. التعريف الخاص: توجد وجهات نظر مختلفة بين علماء الجريمة في هذا التعريف، سوف نعرض لها لاحقاً. لكنه وبمنأى عن المفهومين العامين المذكورين أعلاه، يمكن الإشارة إلى مفاهيم أكثر تفصيلاً وتنوعاً أيضاً للوقاية من الجريمة، والتي منها:

     

     

     

    الوقاية المشروطة

    الوقاية الجزائية

    الوقاية الانضباطية

    الوقاية القضائية

    الوقاية الاحترازية

    الوقاية الاجتماعية

    الوقاية المتنامية

    الوقاية المجتمعية

    الوقاية الإصلاحية

    الوقاية قبل الوقوع

    الوقاية حين الوقوع

    الوقاية بعد الوقوع

    الوقاية بمحورية قضية ما

    الوقاية الفاعلة

    الوقاية العامة

    الوقاية الخاصة

    الوقاية الطويلة الأمد

    الوقاية التنموية

    الوقاية بمحورية الأسرة

    الوقاية بمحورية المدرسة

    الوقاية بمحورية الخطر

    الوقاية بمحورية الدليل

    الوقاية التفاعلية

    الوقاية الوقائية

    الوقاية بعد الحدث

    الوقاية الأولية

    الوقاية الثانوية

    الوقاية الثالثية

    الوقاية القصيرة الأمد

    الوقاية المستقرة أو الطويلة الأمد

    الوقاية الانفعالية

    الوقاية بمحورية الضحية

    الوقاية العامة

    الوقاية الخاصة

    الوقاية لمؤسسة واحدة

    الوقاية المشتركة

    الوقاية من تكرر الجريمة

    الوقاية للمراتب الدنيا

     

    يعتقد بعض علماء الجريمة أن الوقاية من الجريمة هي عبارة عن السبل والأدوات التي تستخدمها الدولة والمجتمع المدني بهدف احتواء الجريمة. ويذهب بعض آخر إلى أن الوقاية من الجريمة هي التي تشمل الإجراءات والخطوات التي من شأنها خفض معدل الجريمة. (نجفي أبرندآبادي، 2002)

    يرى غسن أن الوقاية تطلق على تلك الإجراءات التي لا تندرج أساساً ضمن البعد الجزائي - الشرطة والقضاء - ولذا فإن الوقاية الجزائية لا تندرج ضمن دائرة الوقاية. (صفاري، 2001)

    ويذهب فريق آخر إلى أن الوقاية من الجريمة هي مجموعة خطوات غير قسرية تتخذ من أجل تحقيق أهداف مثل احتواء الجريمة، تقليص وقوع الجريمة بالإضافة إلى خفض حدة الجرائم. في السياق ذاته، يؤكد آخرون أن الوقاية هي كل تخطيط لسياسة جنائية تهدف في النهاية إلى تقليل احتمالات وقوع الجريمة، وجعل الوقوع صعباً أو مستحيلاً، دون أن يكون هناك لجوء إلى عقوبة معينة. (نيازبور، 2003)

    في المحصلة، ينبغي الإشارة إلى نقطة مفادها بأن الشرطة غالباً ما كانت تلجأ في الماضي إلى استخدام أساليب العقوبة والجزاء حيال الجرائم والمجرمين، ولم يكن لديها دور ملحوظ في مجال الوقاية. ينبغي لقوى الأمن الداخلي اليوم - لا سيما مع دخول مرحلة الشرطة المجتمعية - وإلى جانب تغيير منهجيتها، أن تضع مفهوم الوقاية من الجريمة جزءاً من أولوياتها، وتعتمد لنفسها وللمجتمع تعريفاً جديداً لمفهوم الوقاية. بعبارة أخرى، يوصى بأن تستفيد الشرطة من مفاهيم مختلفة للوقاية من الجريمة وبما يتناسب مع الأوضاع والمقتضيات الزمنية، وتجعل الوقاية ضمن واجباتها.

    الكلمات الدلالية

    مفهوم الوقاية العامة، الوقاية الخاصة.

    المصادر

    1.             جواجعفری، عبدالرضا و سیدزاده ثانی، سیدمهدی (1391) رهنمودهای عملی پیشگیری از جرم سازمان ملل، طهران، منشورات: المیزان.

    2.             رجبی‌پور، محمود (1387) مبانی پیشگیری اجتماعی از بزهکاری اطفال و نوجوانان،منشورات:  منتهی، طهران.

    3.             زرگری، سید مهدی (1390) پیشگیری از بزهکاری، طهران، منشورات :نگاه بینه.

    4.             صفار، محمدجواد (1380) حقوق اساسی، آشنایی با قانون اساسی جمهوری اسلامی ایران، طهران: منشورات معهد الادارة والتخطیط العالي .

    5.             نجفی ابرندآبادی، علی‌حسین (1381) تقریرات درس جرم‌شناسی، مرحلة الماجستیر،مجمع طهران للتعلیم العالي.

    6.             محمدنسل، غلامرضا (1393) کلیات پیشگیری از جرم، طهران، منشورات: میزان.

    مصادر للمزيد من الاطلاع

    1.              توماس کوریان، جرج (1394) دانشنامه جهانی پلیس و نظام‌های تأدیبی، المترجم: مجید خباز، جامعة الشرطة الایرانیة.

    2.              زینالی، حمزه (1381) پیشگیری از بزهکاری و مدیریت آن در پرتو قوانین و مقررات جاری ایران، فصلیة: رفاه اجتماعی،السنة الثانیة ،العدد السادس.

    3.              گسن، ریموند (1370) جرم‌شناسی کاربردی، المترجم مهدی کی‌نیا، طهران،منشورات جامعة طهران

     

     

     

     

     

     

رأيك