You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • العنوان: المناطق الساخنة للإجرام

    المعادل الفارسي: نقاط جرم‌خیز

    المعادل الانجليزي:  Hot Spots Crime

    التعريف:

    يشير عنوان المناطق الساخنة للإجرام إلى الأماكن و المناطق الجغرافية التي تكون نسبة الإجرام فيها مرتفعه. مقاييس هذه المنطقة هي المدينة، الحي، الشوارع المجاورة، و أيضا من الممكن أن تكون بنايه أو بيت أو مجمع سكني. تزعم بعض التعاريف بان تكون فتره زمنيه لسنه واحده٬ على الأقل٬ بالنسبة للمناطق الصغيرة ذات النسبة الكبيرة في الإجرام. (1)

    النص:

    انتشر عنوان المناطق الساخنة للإجرام بعدة تسميات ولكن يستخدم عامه في المناطق التي تكون فيها نسبه الإجرام اعلي من المعدل. مشاهده تركيز الإجرام في أماكن خاصة ليس موضوعاً جديداً حيث يعتبر من أقدم مواضيع علم الإجرام و يرجع إلى القرن التاسع عشر. أهمية المنطقة الساخنة للإجرام تكون في إن الإدارة الصحيحة و المؤثرة لهذه المناطق تقلل بكثير نسبه وقوع الجرائم (2). هناك وجهتا نظر شاملتان في أسباب تشكيل هذه المناطق الإجرامية. أشهر هاتين النظريتين: المجتمع غير المنظم الذي على أساسه ترتبط النسبة العالية بالإجرام بالظروف السيئة (الاقتصادية) و الاجتماعية (النسبة العالية للبطالة، الإسكان، التقاليد العشائرية، الأسرة وحيدة الوالد ، انتقال العوائل من مكان إلى آخر و المستوي المتدني للتعليم الدراسي) يقال بان سكان هذه المناطق يفتقدون الأساليب و الإمكانات  المناسبة للسيطرة الايجابية على المجرمين (4)

    ثاني النظريتين الأساسيتين في المناطق الساخنة تكون في علم الإجرام الإقليمي، تبيّن هذه النظرية بأنّ الجريمة مرتبطة جداً بالأمور أليومية لفئتين من المجرمين و الضحايا التي تسهل التقاء هاتين الفئتين بالمكان و الوقت المحدد. نظريه الفعالية اليومية (و التي تسمى بالفعاليات اليومية) و نظريه نموذج الجريمة هما نظريتان خاصتان تساعدان على تثقيف المناطق الساخنة للإجرام في المستوي المتدني (5). قدّم كل من باتريشيا و بائول برايتينغهام (6) أوضح و أكمل توصيف نظري للمناطق الساخنة للإجرام في نموذجهما لنمو المناطق الساخنة للإجرام. وقد استدلا بأن معالجة تشكيل المناطق الساخنة للإجرام تقوم على ثلاثة عناصر منفردة، العنصر الأول تجمع عناصر الإجرام و هو يعني أن توزيع الأشخاص الذين يمكن أن يرتكبوا الجريمة هو أساس المناطق الساخنة للإجرام. العنصر  الثاني تجمع الأهداف و يعكس هذا وجهة النظر التي تقول بأن الكثير من الأهداف تتوحد في المكان و الوقت، حيث إنّ سارق المركبات يدور على مواقف السيارات التي تتصل بشبكة النقل العام لكي يقوم بسرقة المركبة التي تفتقد للوسائل الآمنة المناسبة. العنصر الثالث الأساسي لتشكيل منطقه إجرامية هو النماذج المتنقلة، بعبارة أخرى٬ يكشف العنصر هذه الحقيقة بان يترصد المجرم الأماكن التي إذا أراد أن يرتكب الجريمة فيها يجب عليه أن ينتقل إلى موقع الضحية (7). وقد ميّزت باتريشيا و بائول برايتينغهام في بحثهما بين نوعين من المناطق الساخنة للإجرام. صانعة الجريمة (8) و متلقية الجريمة (9). صانعة الجريمة هي الأماكن التي يذهب الناس إليها لغاية مشروعة (التعامل و البيع و الشراء، التسلية، العمل .. الخ) حيث يكون بينهم مجرمون بالقوة يذهبون إلى تلك الأماكن بدون نية مهددة لارتكاب الجريمة٬ و لكن عندما تسنح لهم الفرص الإجرامية المتعددة يصممون على ارتكاب الجريمة. متلقية الجريمة هي المواقع التي يذهب إليها المجرمون لغرض ارتكاب جريمة معينه و يعثرون علي هذه المناطق بسبب اشتهارها و الفرص المتاحة فيها، و الشبكات الثقيلة لوسائط النقل العملاقة، و أماكن التسلية الليلية، و المتاجر العملاقة، و في الغالب تشكل المواقع السياحية من أمثلة الأماكن متلقية الجريمة. من الممكن أن يكون مكان واحد صانع للجريمة و متلقياً لها أيضا٬ و السبب الذي يميز مناطق الإجرام بالنسبة للمناطق الأخرى هو كثره الفرص التي تتيح ارتكاب الجريمة . تفاوت المناطق الساخنة للإجرام يكون بحسب الغاية التامة التي تجذب المجرمين بالقوة. المجرمون وبسبب بروز فرصه ارتكاب الجريمة ينتقلون إلى متلقي الجريمة حيث أن ذهابهم إلى صانعي الجريمة يكون بغض النظر عن فرص ارتكاب الجريمة (10)

    في العقود الأخيرة أكدت فئة من الأختصاصيين و علماء الإجرام و الشرطة على ضرورة تركيز الفعاليات الوقائية للجريمة في موقع ارتكاب الجريمة. بينت الدراسات بان الجرائم لا تقع في خارج المدن و الأماكن الواسعة الراقية و المستعدة لارتكاب الجريمة٬ بل إنّ نسبة كبيره من الجرائم (تقريبا ما يقارب نصف الجرائم) ترتكب في المناطق الصغيرة من المدن و المناطق الساخنة للإجرام. ازدادت نسبه الكشف عن المناطق الساخنة للجريمة و انجاز عمليات الشرطة في المؤسسات العسكرية. يعمل ما يقارب سبعه من عشره قطاعات من الشرطة في جميع الدول المتطورة على الوقاية من ارتكاب الجريمة (11). يعتقد المحققون بأن موظفي الشرطة إذا ركزوا على المناطق الساخنة للجريمة ستقل بنسبه لا بأس بها الجرائم و المشاكل ذات الصلة (12)

    الكلمات المفتاحية : الجريمة، المناطق الساخنة، ارتكاب الجرائم، الضحية

    المصادر:

    1- کلانتری، محسن و مهدی توکلی.کشف المصادر الاجراميه فی المدن، فصلية دراسات للوقايه من الجريمه. رقم2، 2007 م.

    2- Townsley. Michael. (2010) Hot Spots. Sage Encyclopedia of Victimology and Crime Prevention.

    3- Social Disorganization

    4- Kooi , B.(2004): Environmental criminology and mapping hot spot bus stop locations: A social ecological approach for conducting a quasi-experimental design and testing defensible space concepts(Doctoral dissertation ,Michigan State University)

    5- Brantingham, P. J., & Brantingham, P. L. (2008). Crime pattern theory. In R. Wortley & L. Mazerolle (Eds.), Environmental criminology and crime analysis (pp. 78-93). Cullompton, UK: Willan.

    6- Patricia & Paul Brantingham

    7- Brantingham, P. L., & Brantingham, P. J. (1999). A theoretical model of crime hot spot generation. Studies on Crime and Crime Prevention, 8, 7-26

    8- Crime Generators

    9- Crime Attractors

    10- Eck, E, J., Chainey, S., Cameron, J., Leitner, M., Wilson, R., 2009, Mapping Crime: Understanding Hot Spots, U.S. Department of Justice. Office of Justice Programs, National Institute of Justice

    11- Weisburd, D. (2005) Hot Spots Policing Experiments and Criminal Justice Research. Annals of the American Academy of Political and Social Science, 599.

    12- Braga, A. (2005) Hot Spots Policing and Crime Prevention: A Systematic Review of Randomized Controlled Trials, Journal of Experimental Criminology, No. 1.

     

     

     

رأيك