You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • المعرف

    1- المعادل الإنجليزي: Character Assassination

    2- التعريف: الشخصية منظومة حية تتألف من أنظمة جسمية نفسية تسكن أعماق الفرد، و مسؤولة عن رسم سلوكياته و أفكاره الخاصة(1). و تشمل الشخصية الاجتماعية جميع أساليب السلوك التي تصدر عن الفرد إزاء الآخرين أو فيما يتعلّق بهم(2).

    اغتيال الشخصية مصطلح يعني أن ننسب إلى الفرد أقوالاً و تصرّفات و أعمالاً غير لائقة و نقوم بنشرها بين الناس. اغتيال الشخصية هو قتل لمعنويات الفرد و انتهاك لحرمته أو تشويه سمعته و اعتباره و كرامته بأساليب خسيسة و خاصة عن طريق وسائل الإعلام(3)

    النص:

    يعتبر اغتيال الشخصية أحد فنون الحرب النفسية و أساليبها، بغية تشويه صورة أشخاص معيّنين في أعين الناس في النشاطات الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و العلمية و العسكرية و الشُرطية للبلاد. الهدف النهائي من اغتيال الشخصية، عادة، هو إقصاء الشخصيات و النخب عن دائرة النشاطات المؤثّرة و خلق مشكلة البدائل لهم و إضعاف فاعلية الكوادر البشرية للنظام السياسي. حين يتعذّر اغتيال الشخص فيزيقياً، يتم اللجوء إلى اغتيال شخصيته عبر أنواع الأساليب مثل التضخيم و إلغاء عنصر الإنسانية فيه و شيطنته و الكشف عن نصف الحقيقة، لتزداد بهذه الطريقة كراهية الناس له و بالتالي انخفاض شعبيته. لقد لجأ أعداء الثورة و النظام الإسلامي في إيران إلى هذا الأسلوب من خلال استخدام وسائل السخرية و الكاريكاتور و الشعر و الكليبات القصيرة و غير ذلك و التي يتم نشرها عادة عبر وسائل الإنترنيت و الهواتف المحمولة، محاولين بذلك اغتيال شخصية بعض الرموز السياسية و الثقافية المعتبرة(4)

    استناداً إلى المادة 23 من الدستور الإيراني، فإنّ كرامات الأفراد مصونة من أيّ انتهاك(5). و لذلك فإنّ من واجبات قوى الأمن و الشرطة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية التصدّي القانوني للذين يحاولون من خلال اغتيال الشخصية تلطيخ أعراض و كرامات و شخصيات الآخرين و انتهاك الأمن الشخصي للأفراد. و في الوقت الحاضر تلاحق القوى المذكورة هذه الأعمال و التصرّفات الممنهجة و المقصودة المخلّة بأمن الأفراد و استقرارهم.

    الكلمات المفتاحية:

    انتهاك الحرمات، الشخصية الاجتماعية، الحرب النفسية، اغتيال الشخصية، وسائل الإعلام.

    المصادر:

    1-     نیک­گهر، عبد الحسین. مبانی جامعه­شناسی. طهران: نشر توتیا، 2004م، ص 34.

    2-     صلیبی، ژاسنت. فرهنگ توصیفی روان­شناسی اجتماعی. طهران: معهد أبحاث العلوم الإنسانية و الدراسات الثقافية، 2003م، ص 246.

    3-     آقابخشی، علی و مینو افشاری­راد. فرهنگ علوم سیاسی. طهران: نشر چاپار، 2004م، ص 91.

    4-     عیوضی، محمد رحیم و محمد جواد هراتی. درآمدی تحلیلی بر انقلاب اسلامی. طهران: مكتب نشر معارف، 2011م، ص 203.

    5-     دستور الجمهورية الإسلامية في إيران: المادة 23.

    مصدر إضافي

    آوتویت، ولیم و توم باتامور. فرهنگ علوم اجتماعی قرن بیستم. ترجمة: حسن چاوشیان. طهران: نشر نی، صص 598- 595.

رأيك