You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • المدخل: المنشأ، الأصل

    المعادل الفارسي: منشاء

    المعادل الإنجليزي: Origin

    التعریف:

    المنشأ أو الأصل تقال لشخص أو شيء أو مکان أو نشاط أو وضع تصدر الأخبار عنه، و يؤدّي ذلک إلى الکشف عن رؤوس خيوط معلوماتية (1).

    النص:

    المنشأ أو الأصل يعني محل ظهور أو محل صدور أو المبدأ و المنطلق (2). المنشأ هو موضوع جمع الأخبار، و القيام بالنشاطات الاستخباراتية هو من أجل ضبط المنشأ و السيطرة عليه. و يعدّ المنشأ على الصعيدين العسکري و الأمني عامل تهديد أو عدو. و لکي تقوم الوکالات الاستخباراتية بنشاطاتها اليومية العادية، لا بدّ لها أولاً و قبل کل شيء من الکشف عن المناشئ المطلوبة أو تحديد الأهداف الاستخباراتية ذات الصلة؛ لتقوم لاحقاً بعد الاستفادة من هذه المعلومات برسم مخطط للتدابير اللاحقة، و تحديد ما يمکن اتخاذه من خطوات و إجراءات بالاستناد إلى مخطط العمل هذا.

    أما أنواع المناشئ في الوکالات الاستخباراتية فهي عبارة عن:

    1) المناشئ البشرية: بمعنى أن يکون البشر مصدر جمع الأخبار. من البديهي أنّ الأشخاص الذين يشکّلون منشأً لجمع الأخبار في الوکالة الاستخباراتية قد کانوا في منظومة الخصم في أعلى المناصب و المسؤوليات، و في عداد الأشخاص صانعي القرار. قد تکون المناشئ في مجال العلوم الأمنية أشخاصاً في الأدوار التالية: زعيم حزب سياسي، رئيس إحدى شبکات الجرائم المنظمة، رئيس إحدى قوافل التهريب، أحد المستثمرين في مجال تهريب المواد المخدرة أو البضائع الجمرکية المهرّبة و السجائر، ... .

    2 ) المناشئ الشيئية: و تشمل هذه المناشئ الأشياء المنسوبة إلى المناشئ البشرية، بحيث إنّه حتى في غياب المنشأ البشري يمکن أن نحدس موقعه و منصبه و ذلک من خلال مشاهدة الأشياء المنسوبة إليه. مثلاً السيارة المنسوبة إلى المنشأ البشري، أو وجود المفتاح العمومي عند شخص متهم بالسرقة، أو وجود أشياء مهرّبة معروضة في واجهات المحلات.

    3 ) المناشئ المكانية: و تشمل الأماكن المنسوبة إلى المنشأ البشري٬ فحين لا يكون لنا اتصال بالمنشأ البشري٬ يمكن من خلال رصد الأماكن المتعلقة به٬ أن نتوصّل إلى طبيعة نشاطه و نواياه و مقاصده و الأهداف التي كان يتطلّع إلى تحقيقها. و قد يكون هذا المكان محل سكنى الهدف أو محل عمله أو المكان الذي يتردّد عليه.

    4 ) منشأ النشاطات : و يشمل جميع نشاطات المنشأ البشري التي تعدّ لضابط الاستخبارات بمثابة قرينة لارتكاب الجريمة في المستقبل. على سبيل المثال٬ سفر المهرّب من ذوي السوابق في تهريب المواد المخدرة نحو الحدود الشرقية للبلاد.

    5 ) المناشئ الوضعية: و هي المناشئ التي من خلال مشاهدة أشكالها يمكن أن تشكّل لضابط الاستخبارات قرينة أو علامة على وجود تهديد في الدائرة الأمنية. مثلاً٬ مشاهدة قافلة لتهريب المواد المخدرة وراء خط الحدود الدولية الشرقية للبلاد و في عمق أراضي البلدان المجاورة (3 ) .  

    الكلمات المفتاحية:

     المصدر٬ المبدأ٬ المنشأ.

    الإحالات:

    1-         صفرآبادی، ایمان. جاسوسی و ضد جاسوسی. طهران: قسم التعليم في قوى الأمن الداخلي؛ 2009 م. صفحه 230.

    2-        معین، محمد. فرهنگ فارسی. طهران: منشورات سرایش؛ 2004 م. صفحه 1045..

    3-        کتاب جمع آوری و پرورش اخبار ، قسم التعليم في قوى الأمن الداخلي ، ط. أولى ، 2009 م، ص 43 46 .

رأيك