You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • المعرف:

    1- المعادل الإنجليزي: Critical terrain

    2-التعریف:التضاريس الحساسة مصطلح يستخدم في الأدبيات العسکرية و قوات الحدود و يطلق على المکان أو المنطقة التي تحظى بأهمية و مزية خاصة لکلا طرفي النزاع على صعيد احتلالها و الاحتفاظ بها. يعود العامل الرئيسي الذي يحدّد حساسية منطقة ما أو عدمها إلى تقييم المفتش و تحليله و تفسيره و حدود المزية التي تنطوي عليها في وضع خاص (1).

    النص:

    التضاريس الحساسة عبارة عن قطعة من الأرض ذات خصائص جغرافية معينة بما فيها الطبيعية أو الاصطناعية و تحظى بأهمية استراتيجية کبيرة، و لذلک فإنّ احتلالها أو الاحتفاظ بها أو تدميرها أو السيطرة عليها توفر تفوقاً مهماً للقوة (2).

    على مدى تاريخ الحروب المختلفة٬ أدرك القادة العسكريون مرات و مرات أنّه في بعض الأحيانكانت ربوة ما أو تضاريس أرضية معينة٬ طبيعية أو اصطناعية٬ السبب في تحقيق النصر أو الهزيمة للجيش لاستخدامها في الخطط الدفاعية و الهجومية. و لذلك يجب على القوات ألّا تؤجّل مسألة دراسة تأثير التضاريس المهمة و الحساسة إلى زمن الحرب٬ و أن تقوم باستكشافها بشكل دقيق أثناء العمليات الهجومية أو الدفاعية٬ و الوقوف على أهميتها الحيوية٬ و السعي للمحافظة عليها و صيانتها.

    إنّ دراسة هذه التضاريس المهمة و الحساسة في مناطق العمليات و تحليل هذه الظاهرة الطبيعية أو الاصطناعية في العمليات التكتيكية٬ لهو أمر مهم و مصيري. إذ إنّ كل من هذه التضاريس لها قيمة و أهمية تكتيكية و استراتيجية تتعلق بها. فالتوظيف المناسب و في وقته للخصوصيات و الميزات التي تتسم بها هذه التضاريس المهمة و الحساسة الموجودة في منطقة الحلفاء أو الأعداء٬ يمكن أن تسدّد ضربات موجعة و قاصمة لكيان العدو. إنّ تنوّع الأراضي الصحراوية و الجبلية في الطبيعة الجغرافية الإيرانية و امتدادها على مساحات شاسعة في أقصى نقاط البلاد٬ و كذا٬ وجود تضاريس حساسة في هذه المناطق٬ كلّ هذه العوامل سهّلت حركة الأشرار و المهّربين و تردّدهم عبر هذه المناطق٬ فمنحتهم خصائص و مزايا فريدة. ذلك أنّ هذه الجماعات من خلال استقرارها على الارتفاعات و في المنافذ و المعابر و المضائق تقوم برصد تحركات القوات الحكومية و مراقبتها٬ و المبادرة إلى تنفيذ مأمورياتها.

    فعلى القادة العسكريين إذا أرادو تنفيذ عمليات في هذه المناطق٬ أن يسعوا قبل ذلك إلى استكشاف التضاريس الحساسة قبل الاشتباك مع تلك الجماعات٬ و أول الأهداف التي يجب عليهم وضعها في صدر أولوياتهم هي احتلال هذه التضاريسأو السيطرة عليها٬ لخلق وضع مناسب لإدامة زخم العمليات أثناء الاشتباك. و التضاريس الطبيعية المهمة و الحساسة هي: التضاريس التي لا دخل للبشر في إيجادها مثل الجبال و الصخور و المستنقعات و المساقط و الغابات و الأنهار و غيرها. أمّا التضاريس الاصطناعية فهي عبارة عن التضاريس التي استحدثت على يد البشر مثل الجسور و الطرق و الأقنية و الجداول و الخنادق و الحواجز و حقول الألغام و غيرها (3).

    الكلمات المفتاحية:

    التضاريس الحساسة، استكشاف التضاريس٬ المستنقعات٬ المساقط٬ الخنادق.

     المصادر:

    1-     روشن، علی اصغر و نورالله، فرهادیان. فرهنگ اصطلاحات جغرافیای سیاسی- نظامی. طهران: جامعة الإمام الحسين (عليه السلام)؛ 2006م. ص 173.

    2-     نوروزی، محمد تقی. فرهنگ دفاعی امنیتی. طهران: منشورات سنا؛ 2006م. ص 489.

    3-      احمدی، بهروز. تاکتیک اشرار. طهران: جامعة علوم الشرطة؛ 2005م. ص 21.

    سائر المصادر:

    1-     رستمی، محمود. فرهنگ واژه های نظامی. طهران: ایران سبز؛ 2007م .

    2-     کشاورزی، تیمور. کلیات تاکتیک و هدایت دسته. طهران: جامعة علوم الشرطة؛ 2005م.

    3-  قسم المطالعات و البحوث. عملیات پدافندی. طهران: كلية القيادة و الأركان في قوات حرس الثورة الإسلامية؛ 2006م.

    4-   کشاورزی، تیمور. طرح ریزی و هدایت عملیات مرزی. طهران: جامعة علوم الشرطة؛ 2006م.

رأيك