You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • المعرف

    1-المعادل الانجلیزیّ: Active Denial System (ADS)

    2- التعریف:

    هذا السلاح الليزري الغيرقاتل يُستفاد فيه من نوابض الكترومغناطيسية لتسخين جزيئات الماء الموجودة في الطبقة الاولى من الجلد، فتسببب للفرد الذي يتعرض له حرقة مؤلمة جداً ترفع درجة حرارة بدنه الى  130 درجة فهرنهايت ،اي (54 درجة مئوية)،وعملها يشبه اراقة ماء ساخن على جسم الشخص (1).

    النص

    تم تصميم هذا السلاح للسيطرة على الاحتجاجات والتمرد الذي حدث في العراق عام 2005هذا السلاح فعال لمسافة 640 متراً ولايلحق اي ضرر بالافرادالمشاركين في الاحتجاجات . بامكان اشعاعات السلاح اختراق ملابس الاشخاص ؛لكن تأثيره لا يصل الى عمق 4/0 مليمترا (2).

    بالامكان الاستفادة من هذا السلاح بصورتين بالحمل باليد او النصب على وسائط النقل او الطائرات اوغير ذلك . وزارة الدفاع الامريكية خلصت الى انه لا يمكنها الدفاع عن هذا السلاح سياسياً بسبب بعض الاثار الشديدة التي يتركها استخدام هذا السلاح ،لانه يسبب شكلاً من اشكال التعذيب للفرد الذي يتعرض له.انتج هذا السلاح واستخدم لاول مرة من قبل الجيش الامريكي ،وهو لم يكن خياراً مناسباً ليستخدم

    كسلاح غير قاتل للسيطرة على الاضطرابات الاجتماعية وحركات العصيان  (3).

    وهناك طراز آخر من هذا النوع من السلاح اطلق عليه اسم مطر الآلام (PAIN RAIN) ،وهو صنع خصيصاً لتفريق الاحتجاجات الشعبية ويُحمل هذا السلاح على الآليات لكن الجيش والشرطة في امريكا تسعى لصنع نماذج من هذا السلاح يمكن ان يحملها الافراد .

    وهذا النوع من السلاح تم تصميمه وصنعه من قبل مركز ابحاث القوة الجوية الامريكية. نشطت شركة (ریتون)في العمل لانتاج نموذج خاص من هذا السلاح للسيطرة على حركة العصيان في العراق . وقد تم عرض هذا السلاح للمرة الاولى في يناير عام 2007 في قاعدة مودي الجوية وتم استخدامه في العراق ايضا  (4).

    يصدر هذا السلاح امواجاً الکترومغناطیسية وامواج مایکرويف بذبذبة 95 ميغاهيرتز وطول 2/3 مترصوب الهدف. تثير الامواج الصادرة جزيئات الماء الموجودة في خلايا الجلد وترفع درجة الحرارة فيه الى  130 درجةفهرنهایت (55 درجة مئوية).

    وهذا الامريؤدي الى الشعور بحرقة شديدة في سطح الجلد ما يؤدي الى تفرق الحشود المحتجة. يتراوح المدى المؤثر لامواج هذا السلاح بين 500 و640 متراً وبامكان تلك الامواج اختراق الملابس السميكة ايضا ؛لكن امكانية الاستفادة منها من خلف الموانع مثل الجدران ليس ممكناً لان العمق الذي يمكن لهذه الامواج الوصول اليه لا يتجاوز  4/0مليمتر،اي ما يعادل سمك جلد الانسان (5).

    وتتبدد آثارهذا السلاح بمجرد ابتعاد المحتجين عن المدى المؤثر له فيعود الفرد الى حالته الطبيعية. الامواج الالکترومغناطیسية،ليست قادرة على اختراق الاجسام الموصلة للكهرباء فاذا تمت تغطية الهدف برقائق الالمنيوم عندها لن تتمكن الامواج الكهرومغناطيسية من اختراقها .تم تصميم هذا السلاح بشكل يمكنه من تصويب الامواج فيجزء من الثانية وبشكل لايلحق ضررا جدياً بالافراد المشاركين في الاحتجاجات. طبعاً الشخص الذي يستخدم هذا السلاح يكون قادراً على التحكم بالامواج المنبعثة منه (6).

    تم اجراء كل الاختبارات الخاصة بالسلامة والمحافظة على حياة الافراد  الذين يجري تعريضهم للاشعة ،من خلال تعريض امواج تلك الاسلحة على ستمائة متطوع وثبت انّ الامواج المنبعثة من ذلك السلاح لا تلحق الضرر بالافراد ،طبعاً  بشرط اجراء التنظیمات المناسبة من قبل مستخدم السلاح .

    وقد انتجت شرکة ریتون اخیراًنسخةمصغرة من هذا السلاح اطلقت عليه اسم الحارس الصامت وسلّمته الى الجيش والشرطة في الولايات المتحدة  (7).

    ويمكن الاستفادة من الحارس الصامت بسهولة بواسطة عتلة يدوية وشاشة عرض صغيرة .يتراوح مدى هذا السلاح بين 550 و640 مترا. يقول مایکل هنلون احد الافراد الذي تطوع لتعريض نفسه لامواج  هذا السلاح: «يبدو لك انك تعرضت لسلك حامي، طبعاً لم تكن حرارة في الامر ماعدا شعور بالحرقة فقط.وبالرغم من ان الحرقة تزول فورانقطاع الامواج لكن الشعور بالحرقة (الاثرالنفسي له)يبقى مرافقاً للانسان لعدة ساعات » (8).

    کلمات دليلية:

    الحارس الصامت ، مطر الالام ،جهاز الصّد الفعال،سلاح مضاد للاضطرابات .

    المصادر:

    1- مودتی،علی. سلاح‌های غیرکشنده. معاونیة التربیة والتعلیم فی قوی الامن الداخلیّ، عام 1390 شمسی ،ص 43.

    2- (U) Non-Lethal Weapons (NLW) Reference Book 2011 page 27و26

    3- مودتی،علی. سلاحهای غیرکشنده. ص45.

    4- سلسلة مقالات تحت عنوان دور الاسلحة غیرالقاتلة فی عملیات الشرطة.مکتب الابحاث التطبیقیة بمعاونیة التموین والإسناد فی قوی الامن الداخلیّ ، عام 1387 شمسی،ص25.

    5- Active Denial System proves non-lethal maritime security capabilities By Sgt. Justin M. Boling Headquarters Marine Corps September 19, 2013

    6- مودتی،علی .سلاح‌های پلیسی غیرکشنده. معاونیة الابحاث بجامعة الامین (الشرطة)، عام 1393 شمسی ،ص160

    7- Department of Defense Nonlethal Weapons and Equipment Review A Research Guide for Civil Law Enforcement and Corrections by John Ashcroft - Deborah J. Daniels - Sarah V. Hart

    8-سلسلة مقالات بعنوان الاسلحة غیر القاتلة فی عملیات الشرطة .نفسه.

     

رأيك