You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  •  

    العنوان بالعربیة: تصنيف الذخائر

    العنوان بالفارسیة : لوبندی مهمات

    العنوان بالإنجليزية: Level of ammunition

     التعريف: لو، لفظة فارسية تعني وعاء أي شيء. (دهخدا، 1998) ويرادفها من الألفاظ: مرتفع، كومة، تل، الإعلان، الفضح، الكشف عن. (خدا برستي، 1997) التصنيف من صنّف أي جعل المواد أصنافاً ورتبها وميّز بعضها عن بعض. الذخائر (Ammunition, Munitions) هي آلات وأدوات الحرب، المتفجرات التي تستخدم في الأسلحة، واسمها الآخر هو الحشوة التي هي مادة الانفجار في الأسلحة الحارة. الذخائر هي مفردة عامة ومتداولة لكافة الرصاصات، القذائف، الصواريخ، الألغام وأنواع مواد الانفجار المستخدمة في القوات المسلحة. (عنبرستاني، 1999) يتم اعتماد قاعدة التصنيف في مخازن الذخائر لغرض توفير ظروف تكون للذخائر الأقدم (التي وصلت للمخزن قبل غيرها) بموجبها الأولوية في التوزيع. وبهذه الصيغة يُحال إلى حد كبير الحد دون تلف التصنيفات الأقدم وتسهل عملية تحديد مصير الذخائر المتضررة ومتابعتها فنياً.  

    النص

    رقم التصنيف هو رقم يتألف عادة من عدد من الحروف والأعداد، لتحديد هوية الذخائر التي صنعت في ظروف مماثلة ولها خصائص متشابهة. (سمائي، 2015).

    رقم التصنيف على صناديق الذخائر

    تستفيد هذه الأرقام فقط من سلسلة أرقام ذات أعداد تتغير مع كل يوم إنتاج، فمثلاً رقم التصنيف 110 سيتغير لليوم الذي بعده إلى 111. ثم يلي ذلك سنة الصنع، ثم الرمز الخاص بالمعمل المصنّع لها أو شارته المختصرة. على سبيل المثال يتم وضع الرقم على العلب المغلقة أو صنادق الذخائرة المنتجة محلياً أو في الخارج بالصيغة التالية: رقم التصنيف 75، سنة الصنع 69 (ساصد)، أو قذيفتا هاون 120 مليمتراً شديدتا الانفجار فيدوّن التصنيف على النحو التالي "2 Round Mortar 120 MM HE". (جزوه آموزشي، 2004)

     

    إستخدام تصنيف الذخائر في مخازن الذخائر

    إن أهم صيغ التصنيف ما تعلق بصيانة الذخائر طوال مدة التخزين وآلية توزيعها. كما هو الحال بالنسبة لخصائص الذخائر التي من الممكن أن تتغير مع مرور الزمن بسبب الظروف السلبية المحيطة. لذا يجب ومن خلال اعتماد نظام تصنيف الذخائر العمل منح الأولوية لتوزيع الذخائر الأقدم التي دخلت المخزن قبل غيرها. أي اعتماد أسلوب الصادر الأول من الوارد الأول "أسلوب FIFO" وهو مختصر عبارة (FIRST IN FIRST OUT) وذلك للحؤول دون تلف التصنيفات الأقدم. على أن لتصنيف الذخائر استخدامات أخرى، مثل سهولة تحديد مصير الذخائر المتضررة ومتابعتها فنياً. تتصف الذخائر ذات التصنيفات المتشابهة بظروف متماثلة من زاوية الإنتاج، وتحمل خصائص متشابهة. أما إذا عثرنا حين استخدام الذخائر في مواقع مختلفة مثل: العمليات، المناورات، التعليم و... على نقص في الذخائر فلابد لنا من المبادرة إلى منع استخدامها ورفع تقرير بالحالة إلى المراتب العليا. في المقابل تقوم فئات الذخائر المعنية بإرسال خبير لفحص الذخائر المذكورة فنياً، وفي حال الضرورة وبغية التأكد من جودة ونواقص الذخائر، يقوم الخبير وبالتعاون مع منظمة الصناعات الدفاعية بإخضاعها إلى الاختبارات المتعلقة بالحالة. فإن كانت هذه الذخائر قد فقدت المعايير اللازمة وأثبتت الاختبارات نواقصها المحتملة فسيعتبر هذا النوع من الذخائر معلّقاً وخارجاً عن الخدمة. أما الأمر الخاص بتعليق الذخائر فيتم إبلاغه إلى الفئات من قبل معاونية اللوجستيات والإسناد، ليجري على أساسه تسليم الذخائر الخارجة عن الخجمة من الفئة إلى المركز.

    أهمية تصنيف الذخائر في قوى الأمن الداخلي

    تحظى مسألة عدم تضرر أو فساد ذخائر الفئات الميدانية بأهمية بالغة بالنسبة لـ(ناجا). فإن أصاب الخلل سلاح الشرطي أثناء استخدامه ولم تنطلق الرصاصة بسبب تلفها فمن المحتمل جداً أن يصاب ذلك الشرطي برصاص المجرم، وتزهق نفسه. من هنا، فإن تصنيف الذخائر يساعد على عدم توزيع الذخائر التالفة واستهلاكها من قبل الفئات، فضلاً عن سحب الذخائر الفاسدة من الفئات المختلفة. في السياق ذاته، ستقوم معاونية اللوجستيات والإسناد بمستوياتها المختلفة وعبر مراعاتها للتصنيف في تخزين الذخائر وترتيبها حسب التصنيف المعتمد، باستهلاك واستخدام الذخائر السليمة والخالية من النقص. من هذا المنطلق، يمكن المحافظة على حالة صيانة الذخائر بالمستوى المناسب من خلال امتلاك بيانات وإحصاءات دقيقة عن أرقام التصنيف ومستوياته. وعلى نحو الاختصار، فإن أهم استخدام لتصنيف الذخائر في قوى الأمن الداخلي يتمثل في: توفير ظروف مناسبة لعملية تخزين الذخائر من خلال تصنيفها، الحؤول دون تلف التصنيفات القديمة عن طريق الإسراع في توزيعها، السهولة في تحديد مصير الذخائر وإعلان تعليقها، منع توزيع واستهلاك الذخائر التالفة والمعلقة وبالتالي الحؤول دون بروز حوادث الذخائر، التأكد من صيانة الذخائر السليمة والمؤهلة للاستخدام، القيام بالمحاسبات الدقيقة للذخائر في ظل توفر معلومات دقيقة عن التصانيف المعتمدة للذخائر.

    الكلمات الدلالية

    التصنيف، الذخائر، رقم التصنيف، إستخدام التصنيف، أسلوب FIFO، قوى الأمن الداخلي، اللوجستيات والإسناد.

    المصادر

    1 - دهخدا ، علی اکبر ( 1377 ) لغت نامه دهخدا ،منشورات جامعة طهران ، الطبعة الثالثة

    2 - خداپرستی ، فرج‌الله (1376 ) فرهنگ جامع واژگان مترادف و متضاد زبان فارسی ، موسوعة فارس

    3 - عنبرستانی ، محمود ( 1378 ) فرهنگ عمومی لجستیکی ، ادارة اللوجستیات بالارکان العامة للحرس الثوري

    4 – سمائی ، سیدعلیرضا ( 1394 ) سازماندهی ذخیره سازی مهمات در یگان های ناجا با رویکرد پدافندغیرعامل ، الدورة 14 ،العدد 25

    5 – قسم اللوجستیات والاسناد ( 1383 ) کراسة تعلیمیة حول اللوجستیات والذخیرة، مرکزدراسات وابحاث الاسناد والهندسة في قوی الامن الداخلي   

    6 - شوقی ، محمود ، دارابی ، رضا ( 1393 ) انبارداری سلاح و مهمات  ، معاونیة التعلیم في الشرطة  ، الطبعة الثالثة

    مصادر للمزيد من الاطلاع

    1 – مهدي ، صيادي  ) 1392  ) ، استاندارد ذخيره سازي مهمات ناجا با رويکرد پدافند غيرعامل ، مرکزالابحاث العملانیة في معاونیة اللوجستیات والاسناد في الشرطة

    2 - حبيبي ، محمد ( 1381 ) انبارداري مهمات (  المجلد الاول )  مركزالدراسات والابحاث اللوجستیة ، ادارة اللوجستیات والاسناد بالحرس الثوري

رأيك