You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • العنوان بالعربیة: نظام توزيع البضائع

    العنوان بالفارسیة:سامانه توزیع کالا

    العنوان بالإنجليزية: Distribution of goods system

    التعريف: النظام (1) واسمه الفرنسي (systéme) ويطلق على مجموعة من العناصر المرتبطة ببعضها والمسؤولة عن إنجاز عمل معين. لهذه اللفظة ما يرادفها من الألفاظ وهي: جهاز، منظومة، أسلوب، قاعدة (2). التوزيع (3) إيصال البضاعة المنتجة أو المخزونة مع الحفاظ على جودتها إلى حيث الحاجة إليها وفي الوقت المناسب (4). علماً أن التوزيع يشمل من الناحية التجارية كافة العوامل الدخيلة ابتداء من المنتج إلى مكان متناول المستهلك (5). البضائع (6) المتاع، مال التجارة والمال. يمكن اعتبار نظام توزيع البضائع الذي يشكل قسماً مهماً من عملية التسويق الداخلي والدولي، نوعاً من البرمجيات إلى جانب خدمة تجارة وصناعة شحن ونقل بضائع العالم. ففي الحقيقة لو اعتبرنا أن الطرق، الخطوط الجوية، منظمة السكك الحديدية، المركبات، القطارات، الطائرات ووسائل النقل البحرية و... تشكل معدات صناعة الشحن والنقل، فإن عوامل مثل برمجة التوزيع، وسائط التوزيع، تجار الجملة، تجار المفرد، عمال الشحن والنقل والموزعون الصناعيون ستمثل برنامج نظام التوزيع. ومن زاوية المكان، فقد أزال نظام التوزيع الفواصل بين البضاعة أو الخدمات وبين المستهلك، ومن زاوية الأسس فقد ساعد عناصر التسويق بشكل كبير (7).

    النص

    إن الهدف الأساس للتوزيع هو تلبية حاجة المستهلك لفترة زمنية محددة. والمراد من الفترة الزمنية هو الوقت الذي تعطى البضاعة لاستهلاكها فيه. وفي سياق تحقيق هذا الهدف، يعد تقسيم وتحديد ملكية البضاعة جزءاً من مهمة نظام التوزيع، على أنه يمكن تحديد أهداف نظام التوزيع في: ترتيب وتنسيق شحن البضائع ومستلزمات المنظمة من أماكن التوفير إلى أمكان الاستهلاك (مراكز الاحتفاظ بها أو الفئات المستخدمة لها)، تقليص النفقات، ضمان استثمار كافة طاقة نظام التوزيع وخفض تكاليف قسم التوزيع، ضمان تلبية النظام لمتطلبات المنظمة من زاوية الشحن والنقل، نفقات أيام الإرسال والاستفادة من الكوادر البشرية، تأمين السلع في إطار مشروع متكامل وشامل والاطلاع بصورة دائمية عن احتياجات التوزيع في سائر أقسام المنظمة، ضمان تلبية نظام التوزيع لاحتياجات ومتطلبات المستهلك (8). أما أهداف نظام التوزيع في قوی الامن الداخلي فهي عبارة عن: منح وتقسيم الحصص والإمكانات بشكل عادل بين الفئات والمهمات، تقليص مجموع تكلفة السلع بين الفئات إلى الحد الأدنى، تأمين متطلبات الفئات المشمولة بالإسناد بمقدار مناسب وفي وقت مناسب، إتخاذ القرار الأفضل من أجل مراقبة المخزون ومستويات اللوجستيك للفئات (مراقبة الحد الأعلى من التخزين)، تطبيق وتفعيل الإجراءات الخاصة بسلسلة المراتب في منح السلع بين الفئات (9). مهمة نظام التوزيع تشمل: تقسيم حصص البضائع، إذ يتم تحديد حصة الوحدة على أساس الاستحقاقات والأصول وجداول الاحتياجات. من الطبيعي أن الحصة المخصصة لكل فئة مؤشر على تخمين احتياجاتها، علماً أن تقسيم البضائع في إطار نظام تخصيص الحصص للمجموعات والطبقات قد يحصل وفقاً لظروف وأسس معينة تتعلق بنفس المجموعة أو الطبقة. تعيين ملكية البضاعة على أساس الحصص المعينة، إتخاذ الخطوات اللازمة لامتلاك البضاعة من قبل الفئة ذات العلاقة. إن وصف نظام التوزيع المناسب بالنجاح في أداء مهمته يحصل إذا ما استطاع تسليم البضاعة المطلوبة إلى المستهلك في الوقت المقرر. فالتأخر في تسليم البضائع يقود إلى حدوث خلل في دورة الاستهلاك وعدم وصول البضاعة إلى الفئة. تحديد ومراقبة المخزون من السلع، يستلزم التوزيع المتسبب في خلق حالة من الاطمئنان والدعم المناسب لمواصلة تأمين الاحتياجات، خزن كمية من أنواع البضائع تتناسب مع نوع الحاجة واستهلاك تلك البضاعة بأهداف معينة. يتعين على نظام التوزيع العمل دوماً على إبقاء كمية الخزين المحددة عند الحد الأعلى للاستهلاك ويحول دون حدوث انخفاض وإصلاح أو زيادة وتضخم في البضاعة داخل المخزن. تحديد السلع الفائضة، قد يحصل في هذا الباب ولأسباب مختلفة أن تسجل دورة زمنية معينة فائضاً عن الحاجة والاستهلاك من أنواع السلع وكمياتها، وعندها ينبغي للموزع تسجيل تلك السلع وإبلاغ الجهة ذات العلاقة بقائمة السلع الفائضة في تلك الدورة حتى يتم اتخاذ اللازم من أجل تقرير مصيرها. الإحصاءات والبيانات، إن معرفة حجم ما تحتاجه الفئة وتوفير وتلبية تلك الاحتياجات تعتمد على عوامل شتى. جزء ملحوظ من هذه العوامل يتعلق بالإحصاء والبيانات التي تساعد الموزع في التشخيص الصحيح والمنطقي عند توزيع البضائع. ولعل من أهم أنواع هذه البيانات ما كان بشأن المخزون من البضائع (أحد المؤشرات الرئيسة لمنح البضائع ضمن منظومة التوزيع، حجم المخزون لدى كل فئة)، واستهلاك البضائع في السنوات الماضية (فحجم استهلاك الفئات للبضائع على مدى السنوات الماضية يمثل أحد المؤشرات المهمة في توزيع البضائع. كما أن الدورات الزمنية الماضية نفسها هي إحدى المعايير التي يمكن الاستناد إليها لتعيين الحاجة المستقبلية (10). العوامل المؤثرة في متانة نظام التوزيع، وهي عبارة عن: الجاذبية والشكل الظاهري للبضاعة، متانة البضاعة ومقاومتها وديموميتها، جودة تعبئة وتغليف البضاعة، التسهيلات المالية والبيع بالأقساط مع اعتماد تخفيضات خاصة، المزيد من المواءمة بين جودة البضائع وأسعارها، تسليم البضاعة بالجودة التي يرغب بها المشتري في الموعد الذي يريده، النفقات الثانوية للتوزيع مثل نفقات شحن ونقل البضائع وتغيير مكانها، وسائل الشحن والنقل العامة والشخصية والرفاهية للمشتري بهدف الوصول إلى أسواق الشراء مثل قطار الأنفاق والمرآب الخصوصي و...، القدر الكافي، كماً ونوعاً، لوسائل إيصال المعلومات مثل وسيلة الإعلام، الصحيفة، عرض الفهارس، البوسترات و...، إستخدام عمال متفانين ومقتدرين في مجال البيع، ويتسمون بالأدب والمجاملة وحسن المظهر وحسن التعامل وتثمين الوقت.

    ميزات نظام التوزيع الجيد

    سعر البضاعة في السوق يساوي تكلفة الإنتاج مع ربح المنتج بالإضافة إلى عناصر البيع ونفقات الشحن والنقل، وصول المستهلك إلى البضاعة التي يحتاجها في أقل فترة زمنية، توزيع البضاعة في المتاجر في أقل وقت ممكن، عدم السماح بالاحتكار (يجري تخزين البضائع فقط لغرض إيجاد حالة من النظم في السوق والعرض المستمر وفي الوقت اللازم)، عدم السماح بغلاء الأسعار عبر وضع لواصق بأسعار البضائع، عدم وجود تباين كبير بين أسعار متاجر المفرد وبين سلسلة المتاجر الكبيرة، الإشراف الدقيق والدائم بهدف تثبيت الأسعار، إمتلاك الحرية الكاملة في تلبية الاحتياجات عبر تقديم نموذج سليم للاستهلاك.

    توزيع السلع في قوی الامن الداخلي

    إثر توفير السلع وتملكها من قبل ناجا، يبادر نظام التوزيع وبواسطة جداول التوزيع وتقسيم السلع إلى تحديد حصص فئات الإسناد ومن ثم إرسالها مباشرة أو بالواسطة إلى الفئات المستخدمة للسلع. في هذا السياق، تتمثل أهداف نظام التوزيع في ناجا فيما يلي: منح وتخصيص الإمكانات بنحو عادل للفئات والمهمات، تقليص مجموع التكاليف الخاصة بتوزيع السلع بين الفئات إلى الحد الأدنى، تأمين احتياجات الفئات المشمولة بالإسناد بالكمية والزمن المناسبين، إتخاذ القرار الأفضل بغية مراقبة المخزون ومستويات اللوجستيات للفئات (مراقبة الحد الأعلى من المخزون)، تطبيق وتفعيل الإجراءات التي أقرتها ناج في عملية منح السلع بين الفئات (11). إن إحدى أهم القضايا التي يواجهها المدراء اليوم هي اتخاذ القرار بشأن نظام توزيع البضائع، ذلك أن لهذا القرار أثراً مباشراً على قرارات التسويق الأخرى منثل السعر، الدعاية، التعبئة والتغليف وما إلى ذلك. تعد بعض المواضيع الرئيسة مثل؛ معرفة النقاط الأولى لعرض السلع، أنواع الوسائط، شبكات توزيع مراكز التخزين والصيانة، وسائل الشحن والنقل وكيفية تنظيم الطلبات جزءاً من الواجبات الرئيسة لموضوع التوزيع. إن هذه الخدمات إذا اتسمت بالسلامة والفائدة وخدمت حركة الإنتاج في المجتمع فستترك آثاراً إيجابية جداً على الأنشطة الاقتصادية، وإلا تتسببت في بروز أزمة اقتصادية واجتماعية وضاعفت من شدتها.

    الكلمات الدلالية

    الحصص، الإحصاء والمعلومات، البضائع المخزونة، إستهلاك السنوات الماضية، شحن ونقل البضائع.

    المصادر

    1-    system

    2-      خداپرستی، فرج‌الله. فرهنگ جامع واژگان مترادف و متضاد زبان فارسی.موسوعة:فارس، 1376.

    3-    delivery dispensation, dispersal, distribution, division

    4-      اخوی، احمد. مدیریت توزیع.منشورات: بازرگانی ،1380.

    5-      شفقی، امیر. سامانه توزیع، نرم افزار صنعت حمل ونقل. مجلة:صنعت حمل ونقل ، 1386.

    6-      كاظمي، بابك. مديريت تداركات و لجستیک.انتشارات فرمنش،1389.

    7-    article, goods, lading, ware

    8-      دعائي، حبيب الله .سيستم هاي خريد مديريت انبار داري و توزيع .منشورات : محقق مشهد، 1379.

     

    9-      شوقی، محمود. مدیریت و فرماندهی آماد و پشتیبانی. المجلد الثاني، معاونیة التعلیم في قوی الامن ، 1384.

    10-  نصرت پناه ، سياوش. مديريت و فرماندهي لجستيك.منشورات : جهان جام جم، 1384.

    11-  شوقی، محمود. نفسه.

    12-  بختایی، امیر و شادی گاچین فر. مدیریت کانال توزیع تهران. منشورات:منظمة الادارة الصناعیة ، 1381.

    مصادر للمزيد من الاطلاع

    1 - رعنائی، فرهاد و حمید خسروی. عملیات توزیع اقلام . معاونیة التربیة والتعلیم في قوی الامن الداخلي ، 1392.

    2 - گروه مطالعات و پژوهش­های بازرگانی داخلی. آشنایی با مبانی مدیریت توزیع. مؤسسة الدراسات والابحاث التجاریة، 1387.

    3 – موسوی، نجم الدین. سامانه­های خرید، انبارداری و توزیع.منشورات : ترمه، 1385.

رأيك