You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  • العنوان: التفكير في الرماية

    المعادل الفارسي: تفكر در تيراندازي

    المعادل الانجليزي: Thinking at shooting

    التعريف:

    التفكير هو أول و اهم موضوع للرامي لغرض المحاسبة الصحيحة فى أعلى مستوى من العمل، الرماية هى رياضة فكرية و روحية، أى مسألة نفسية تؤثر سلباً و مباشرة على عمل الرامي. المراجعة المستمرة، و التقييم الفردي و تعديل الأفعال هي من أساليب السيطرة على ذهن الرامي (1).

    النص:

    عندما يشارك رامٍ ماهر في مسابقة للرمي، ابتداء يركز على حالة الاستعداد ثم على انطباق خط الرمي و من ثم يرمي الطلقة. دائماً يسيطر على نفسه و في لحظة الرمي يكون تركيزه على العضلات ، و الرؤية، و زناد السلاح٬ و مع كل رمية يسأل نفسه كيف كانت خطوات الرمي بعد اصابة الطلقة، يعاود تفعيل التفكير و الشعور٬ و إذا لم تصب الرمية هدفها يلوم نفسه٬ و يُرجع كل خطأ الى هذه الفروع الأربعة الأساسية (التركيز على حالة الاستعداد، التقنيات و فنون الرمي، العتاد، الفكر و الجسم). يسأل ابتداءً هذه الأسئلة في ذهنه ثم يبحث عن قرائن أكثر حتى اذا عثر على الخطأ الجسيم في احدى الفروع المذكورة يصلحه. اذا كان حدسه صحيحاً و صحّح الخطأ فإنّ الطلقة ستصيب الهدف، أما الحدس الخاطيء فسوف يسبّب رميات أسوأ و مشاكل أخرى. هناك أمور تؤثّر على صحة التحليل و التمحيص مثل الحالات النفسية كالاضطراب ، و الفرح الشديد أو اليأس. في الكثير من المباريات عندما يفقد الرامي السيطرة على تفكيره تفشل الرمية، على سبيل المثال يظهر على الرامي الاضطراب قبل فترة قصيرة من انتهاء المباراة او في لحظة حرجة بعد رمية خاطئة٬ و الالتزام باصول الرماية، في هذه اللحظات الخاصة تساعد الرامي كثيراً على الانتباه. و طرح الأسئلة على نفسه يمكن أن تفيده أيضاً كأن يسأل: ماذا حدث ؟ ما السبب وراء فشل هذه الرمية؟ كيف يمكن ان اصلح الوضع؟ عندما ننسى المعلومات الضرورية في الرماية يؤدّي ذلك إلى اختلال في عملية التفكير (2).

     و عملية التفكير في رياضة الرماية مستمرة دائماً لأن المباراة عبارة عن تكرار سلسلة من المهارات و التقنيات و فنون الرمي٬ و لا ينبغي ان تهدر و لا طلقة واحدة. كثير من الرماة تنبع مشاكلهم من تفكيرهم. فهذه الفئات من الناس يكون صبرهم و تحملهم قليلاً ، فتظهر عليهم حالات الإرهاق و التعب و ازدياد نبض القلب. المتسرعون يعزّزون الاضطراب و القلق في نفوسهم، و تزداد هذه الحالة حتى أنّ ظهور اليأس و العصبية في كل رمية يتكرّر في الرمية اللاحقة. عموماً عندما نسعى الى حل مشكلة نكتشف في الوقت نفسه مسائل جديدة و مثيرة أخرى.

    الرمي بأي سلاح عبارة عن حالة من التوازن المستمر و الفعال، فالدماغ يعمل على موازنة كل شيء بصورة جيدة. و الدارسة و التحليل و الفحص يحدث لنا سلوكاً جديداً. ترتبط نتيجة الجهد ارتباطاً وثيقاً بحجم التمارين و التدريب. النجاح ليس فقط بالمشاهدات بل في تصحيح الاخطاء ، فالتركيز و الارادة القوية هما مصدرا الطاقة، و الفكر و الأحاسيس اهم بكثير من الاستعداد للرمي٬ و إن كان المفروض تعلّمهما معاً بشكل كامل (3).

    الكلمات المفتاحية: التفكير، الرماية، الحالات النفسية.

    المصادر:

    1- کريلينگ، وليم. تیراندازی برای طلا، ترجمه: آذر نوروزی، طهران: امير محمد ص 11. 2005 م.

    2- بيل مورای. روشهای تیراندازی با تفنگ، ترجمه: آجورلو يوسف، منشورات اتحاد الرماية. ص 69. 2012 م.

    3- مرادی مهاجری، علی. معیارهای انتخاب تک تیرانداز، طهران: ص 8. 2011 م.

     

     

     

رأيك