You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.



  •  

    العنوان: الفريق أول عباس قره باغي

    المعادل الفارسي: ارتشبد عباس قره­باغی

    المعادل الإنجليزي:Field Marshal Abbas Qarebaqi

    التعریف:

    عُيّن الفريق أول عباس قره باغي ، قائداً عاماً لقوات الدرك خلفاً لـ فریدون فرّخ­ نیا، في الأول من مايو̸ أيار 1974 م٬ وبقي في هذا المنصب حتى 27 أغسطس̸ آب 1978 م . ثم خلفه الفريق أحمد علی محققی قائداً لقوات الدرك (فردوست، 1995 م: 609). كان الفريق عباس قره باغی وزيراً للداخلية في حكومتي جعفر شريف إمامي وغلام رضا أزهاري على التوالي للفترة من 26 أغسطس̸ آب إلى 30 ديسمبر̸ كانون الأول من عام 1978 م.

    النص:

    ولد الفريق أول عباس قره ­باغی في تبريز عام 1918 م. والده میرزا کریم ­خان اشتغل بالتجارة٬ وكان أجداده من المهاجرين الذين نزحوا من روسية إلى إيران بعد الحروب المعروفة بين البلدين٬ واستقرّوا في مدينة تبريز. بعد إتمامه لدراسته الابتدائية دخل ثانوية رشدية واستمرّ فيها حتى الصف الرابع٬ وبدءاً من الصف الخامس دخل الثانوية العسكرية. دخل قره باغی في عام 1936 م كلية الضباط والتي تصادفت مع فترة ولاية عهد محمد رضا بهلوي؛ ونظراً لحسن خطه وجمال کتابته اختير سكرتيراً لولي العهد (المصدر نفسه). في عام 1962 م أصبح رئيس الجامعة العسكرية.

        في عام 1963 م عُيّن قره باغی رئيساً لمحكمة الاستئناف العسكرية الخاصة. وقد شكّلت تلك المحكمة لإعادة النظر في قضية آية الله طالقاني والمهندس مهدي بازركان والدكتور سحابي وعدد من أعضاء حركة الحرية٬ وقد أيّدت المحكمة في نهاية المطاف الحكم البدائي الصادر في إدانة هؤلاء الأشخاص.

        في الثاني والعشرين من يوليو̸ تموز 1964 م عُيّن الفريق أول عباس قره باغي قائداً لفرقة مشاة جرجان وفي سبتمبر̸ أيلول 1967 أصبح قائداً للواء الأول في الحرس الشاهنشاهي.

        في أكتوبر̸ تشرين الأول 1968 م أصبح رئيساً لأركان القوة البرية وبقي في هذا المنصب حتى أبريل̸ نيسان 1972 م.

        نال عباس قره باغی رتبة فریق في العاشر من فبراير̸ شباط 1972 م٬ وعُيّن من أبريل̸ نيسان 1972 إلى أكتوبر̸ تشرين الأول 1972 م نائباً لقائد القوة البرية ؛ ولكن بسبب خلافاته مع الفريق غلام علي أويسي الذي كان قائد القوة البرية وقتذاك٬ نُحّي من منصبه وعُيّن قائد فرقة الغرب في كرمانشاه (المصدر نفسه).

        عندما كان الفريق قره باغی قائداً عاماً لقوات الدرك٬ أجری لقاءات كثيرة مع الشاه محمد رضا بهلوي٬ وبذلك كانت له منزلة خصيصة وقريبة من الشاه. لعب الفريق قره باغي دوراً رئيسياً في تأمين دورة الألعاب الآسيوية التي جرت في طهران في عام 1974 م.

      نال عباس قره باغی في سبتمبر̸ أيلول 1975 م رتبة فريق أول. أثناء توليه قيادة قوات الدرك٬ بذل جهوداً كبيرة لاستخدام وتدريب العناصر لتشكيل (قوة صمود المقاومة) حيث كان الكثير من الشخصيات في ذلك الوقت مثل رئيس الوزراء الأسبق أمير عباس هويدا وعدد من الوزراء يحظون بعضوية فخرية في تلك القوة.

       في أوقات الأزمات وتصاعد وتيرة المعارضة لنظام الشاه٬ كان يتمّ إرسال قوة صمود المقاومة لمؤازرة وحدات قوات الدرك. كما قام الفريق قره باغي بإقامة دورات تعليمية تمهيدية ومتقدمة في صنف مشاة قوات الدرك ودورة القيادة والأركان.

        وقد أدّت هذه التدابير إلى حصوله على وسام العدالة من الدرجة الأولى في الثاني عشر من أكتوبر̸ تشرين الأول 1976 م ووسام همايون من الدرجة الأولى في الخامس والعشرين من أكتوبر̸ تشرين الأول 1976 م (قائم مقامی، 1976 م: 356).

        شغل الفريق أول عباس قره باغی في سبتمبر̸ أيلول 1978 م منصب وزير الداخلية في حكومة جعفر شریف إمامی٬ وفي حكومة الفريق أول غلام رضا أزهاري. وبالإضافة إلى منصبه كوزير للداخلية شغل أيضاً منصب وزير الشؤون الاقتصادية والمالية.

        عيّنه الشاه محمد رضا پهلوی قبل مغادرته إيران رئيساً لهيئة أركان القوات المسلحة الشاهنشاهية٬ وبقي في هذا المنصب حتى سقوط نظام بهلوي. بعد مغادرة الشاه لإيران كان قره باغي عضواً في مجلس الوصاية الملكي وكانت له لقاءات منفصلة يومية مع سفيري الولايات المتحدة وبريطانيا (فردوست، 1995 م: 491).

    بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران٬ توارى الفريق أول عباس قره باغي عن الأنظار في 12 فبراير̸ شباط 1979 م ولجأ إلی منزل أحد الأصدقاء٬ وقضى 14 شهراً متوارياً ومتنقلاً من مكان لآخر٬ حتى استطاع في نهاية المطاف الخروج من مطار مهر آباد بطهران بجواز سفر مزوّر. توفي في الثالث عشر من أكتوبر̸ تشرين الأول 2000 م في إحدى مستشفيات باريس بعد إصابته بمرض السرطان.

     

    الكلمات المفتاحية:

    الفريق أول عباس قره ­باغی ، الفريق احمد علی محققی ، الفريق فریدون فرّخ­ نیا، الدکتور سحابی ، جعفر شریف امامی ، الفريق أول غلام رضا ازهاری، أمیر عباس هویدا .

    الإحالات:

    - فردوست، حسین (1995 م). ظهور وسقوط سلطنة بهلوي (ظهور و سقوط سلطنت پهلوی). ج2 . طهران: مؤسسه الدراسات والأبحاث السياسية.

    - قائم­ مقامی، جهانگیر (1976 م). تاريخ الدرك الإيراني من أقدم العصور حتى الوقت الحاضر (تاریخ ژاندارمری ایران از قدیمی­ترین ایام تا عصر حاضر). طهران: مطبعة وزارة الأمن و السياحة.

     

    مصادر أخرى:

    - مهمة هايزر السرية في طهران (مأموریت مخفی هایزر در طهران) (1986 م). ترجمه السید محمدحسین عادلی. طهران: مؤسسه خدمات فرهنگ رسا.

    - عاقلی، باقر (2005 م). تقويم التاريخ الإيراني، من ثورة الدستور إلى الثورة الإسلامية (روزشمار تاریخ ایران، از مشروطه تا انقلاب اسلامی). ط. 2. طهران: نشر نامک.

    - پهلوی، محمدرضا (1998 م). الرد على التاريخ (پاسخ به تاریخ). ترجمه حسین ابوترابیان. طهران: نشر سیمرغ.

رأيك